نافذة الجمعة

هيبة الموت ورهبته

رحم الله أياما كنّا نغلق فيها التلفزيون حينما كانت ألوانه مقصورة على الأسود والأبيض إذا ما توفي جار في “الفريج” ناهيكم إن مات قريب ، وكان الحزن والأسى هو عنوان المكان ، وظاهر محيّا الوجوه ، السكون والوجوم لايفارق الأهل والأحباب والأصدقاء ، وإذا حملوا نعش الميت على الأكتاف لاتكاد تسمع غير خطوات الأقدام أو من يشقّ صمت الأفق ورهبة المقبرة بقوله : أذكر ربّك ياغافل .

كان إذا توفّى أحد أبناء ” الفريج ” تُلغى أعراس وتتوقف أفراح ، و( يفزع ) الجميع للتعزية والمواساة ، لاتلحظ الفرق بينهم وبين أهل الميت ، وألم الفراق والشعور بالفقْد يعمّ جميع الجيران وأهل المسجد ، ويُعرف من الوجوه مقدار حزن كل معارف المتوفى ، وكل من في “الفريج” كما أن مجالس العزاء لايعلو فيها سوى ترانيم القرآن الكريم أو ذكر المولى عز وجل أو يبقى الصمت أبرز الحاضرين .

وكان ذلك قبل أن تجري في الأنهار مياه ( ماندري شلون شكلها ) غيّبت عن الموت هيبته ، وصار الناس يتناقلون أخبار وفيات أقاربهم أو معارفهم وأصحابهم في مجموعات الواتسب على شكل رسائل أو ( برودكاست ) بكلّ برود ، ويمكنهم أن يتلقوا التعازي عن هذا الطريق أيضاً ، ثم تتواصل مقاطع ورسائل و( نكات ) و … إلخ .فلم يعد الحزن كما الماضي ، ولم يبق المشي في الجنائز كالسابق ، ومثلها مجالس العزاء التي تغيّر جوّها العام وكادت ألاّ تتميز عن المجالس الأخرى ، فلا يتوقف فيها أحد عند ذكرى للميت أو حتى ذكريات ، وما أسرع ما تدور عجلة الانشغال وكأن ذلك الميّت لم يكن يوما قريباً أو صديقاً أو جاراً أو شخصاً خالطناه وصارت له مكانة يستحق منّا شيئاً من الحزن .

حتى في المقبرة ترى بعضهم يقفون بجوار بعض ولا يريدون أن يفوتوا هذا اللقاء في طرفة وقد يعلو صوت ضحكهم دونما أي مراعاة لأهل الميت. جاءوا المقبرة ليسجلوا حضورهم ويُروا وجوههم لأهل الميت ولو كانوا أقرباء لهم ، ولسان حال الواحد منهم يقول في نفسه “إذا ما رحت المقبرة فلن أستطيع الذهاب للعزاء لأَنِّي مشغول” .

في بعض الأحيان ؛ بعضهم يذهب إلى أبعد من ذلك ، فيصوّر أصحابه أو يصوّر ( سيلفي ) في المقبرة أو مجلس العزاء ، وهات ( برودكاست ) لصوره في القروبات ومجموعات الواتسب والانستغرام و … إلخ في واحدة من أقسى صور تغيّر القلوب وضعف هيبة الموت وزوال رهبته ، وعدم احترام حرمته والتفكّر في ساعة هذا الموقف .. موقف الموت ، وكفى به واعظاً .

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s