المقالات

المخانيث

أتوقع أن أعداداً ليست قليلة من القراء الكرام سوف يستغربون من هذا العنوان،وربما يستفزّهم، وربما يستنكرونه ويرفضونه ويستهجنون كتابته لالشيء سوى أن هذه الكلمة القبيحة – المخانيث – لم تعد مستخدمة؛ فقد تم تغييبها من مصطلحات وألفاظ المجتمع والاستعاضة عنها بكلمات مثل: الشواذ أو المثليين أو مجتمع ميم أو ماشابه ذلك من تسميات جرى نشرها وتسويقها في مجتمعاتنا الإسلامية بغية تخفيف وطأة المحرمات وتزيين المنكرات بأسماء لطيفة وخفيفة وصولاً إلى القبول بها والرضا بالتعايش معها ومن ثم اعتبارها أموراً طبيعية ومألوفة لاتستدعي غضبة ولاتستحق استنكاراً فضلاً عن التأديب والعقاب.

الصحيح أن (المخانيث) هي التسمية الشرعية واللغوية والعرفية لهذه الفئة المسمّاة الآن بـ (بالمثليين) وهي فئة وظاهرة آخذة بالانتشار الواسع في مختلف دول العالم ، تفرضها منظمات وتُنشأ لها اتحادات وتحالفات وتحميها حكومات ودول وتسوّق لها حتى سفارات دول وعلى مايبدو أنها أصبحت أجندة دولية يجري فرضها والدعوة للقبول بها (غصب طيب)! حتى أن أحد الأسوياء في الغرب يقول في مقطع (فيديو مسجل) https://bit.ly/3NxXddP أن رجلاً قرر ترك البلد؛ فسألته عن السبب. فقال: بسبب الشذوذ. “يقول قبل 300 سنة كانت عقوبة الشذوذ الإعدام شنقاً أو بالإغراق. ثم بعد مائة عام كانت العقوبة الإعدام شنقاً. ثم جرى تخفيفها قبل 50 سنة لتكون السجن 20 عاماً ثم قبل عشر سنوات تم تخفيفها إلى الغرامة والسجن سنتين، ثم خفّفت إلى غرامة بسيطة وإعفاء ووصلت الآن إلى الإفراج مع تعهد فقط. وختم حديثه بأنه سيرحل قبل أن يجعلون الشذوذ إجبارياً”.

تسمية الأشياء بغير أسمائها أصبح نهجاً مدروساً لتمييع الحرام وتزييف المنكرات واستمرائها وفتح أبواب قبولها في دنيا الناس بالمخالفة لتعاليم الدين الحنيف وكسراً للأعراف والتقاليد. فعلى سبيل المثال وليس الحصر: المخانيث يسمّونهم المثليين، الخمور يسمونها المشروبات الروحيّة، الزنا والدعارة يسمونها حرية شخصية، المخدرات يسمونها مؤثرات عقلية، الكفر والشرك بالله صار القبول بها (حرية معتقدات وتعدّد أديان) والحفاوة بملل الكفر وأساطين الشرك أصبح تعايش وتسامح حتى وإن كان أصحاب تلك الملل والديانات ينكّلون بالمسلمين ويذبحونهم بل ويحرقونهم وهم أحياء، القوادة يسمونها اتجار بالبشر، الرقص والغناء الماجن و(الهشّك بشّك) يسمونها ثقافة وتُقام لها مهرجانات يسمونها مهرجانات ثقافية مع أنها لاصلة لها بالمصطلح المتعارف عليه للثقافة ، السفور وخلع الحجاب بات من علامات الرقي والتحضّر. وغيرها من مسميات لمحرّمات ومنكرات كانت محل ازدراء واستهجان الناس فإذا بها تظهر الآن بأسماء أخرى جديدة استوطنت وعينا الجمعي وأصبحنا نتناقلها ونذكرها بكل أريحية و(لطافة) إلى درجة أن ذكر تسميتها الصحيحة والحقيقية تكون مستهجنة ومستنكرة، بالضبط مثلما سوف يستغرب ويستنكر البعض على العبد الفقير إلى ربّه عنونة مقاله بالتسمية الشرعية واللغوية للمثليين أو مجتمع ميم وهي (المخانيث).

سانحة :

تسمية المحرّمات والكبائر بغير تسمياتها هي ضمن عمليات كثيرة لتحييد الدين الإسلامي وإبعاده عن حياة الناس وحصره في مجرّد طقوس وعبادات ومن ثم تغيير هوية المجتمعات الإسلامية وإضعاف ثوابتها ومبادئها. والمطلوب من مشايخنا وعلمائنا الكرام وطلبة العلم وعموم الغيارى على دينهم التصدّي لمثل الهجمات وعدم الانشغال بصغائر الأمور بينما يتداعى الجميع للنيل من الإسلام بشتى الطرق ومن خلال حرب غير معلنة تستهدف مداميك الإسلام وثوابته.  

52 رأي على “المخانيث

  1. أحسنت ،، لقد أجدت أيما إيجاد ،، نسأل الله أن يلطف بنا وأن ينشر علينا رحمته ويشملنا بعفوه ومغفرته وأن يحمي أبناءنا وبناتنا ويصون مجتماعاتنا ، اليوم على أولياء الأمور إعادة النظر في التربية والمراقبة ويجب نشر الوعي الديني ، وعلى الدول سن القوانين الرادعة والتشريعات التي من شأنها حماية الأجيال وإعادة توجيه الإعلام نحو البناء المجمتعي وخصوصاً التلفاز .

    إعجاب

    1. هذا دور علماء الدين اين دورهم ؟؟؟ الموضوع بدأ يكبر وينتشر بين شبابنا شي مخيف. ارجعو الي الدين ولا تاخذكم في الله لومة لائم نحن امة الاسلام يجب محاربة هذه النوعيه بكافة الأشكال ويجب ان يطبق فيهم شرع الله ليكونو عبره لغيرهم وخاصة في بلادنا المسلمه . اللهم اكفنا شر الشواذ وارحمنا برحمتك ….

      إعجاب

    2. هاذا دور الجميع وليس المشايخ والعلماء فقط أسئل الله العظيم أن يهدينا ويهدي الجميع ويصلح شبابنا ونسائنا من شر الماكرين

      إعجاب

      1. بيض الله وجهك، أنت وضعت النقاط على الحروف. نحن نعيش في زمن صعب بالنظر إلى الحرب المنظمة التي يخطط لها الأعداء ضد كل ماله علاقة بالدين الإسلامي والمبادئ والقيم والأخلاق الإسلامية نحو تذويب كل ذلك وسط أمواج مايسمى بالحداثة والتطوير؛ بينما الواقع هو إننا باتجاه الغرق والضياع،
        نسأل الله النجاة وأن لايؤخذنا بذنوبنا وما يفعله أ هل الفسق والفجور وأن يطهر البلاد من الفتن ماظهر منها وما بطن.

        إعجاب

  2. فعلا صدمنا العنوان فلم نعتد البوح بمثل هذه المسميات ولكن وبما ان الهجمة عظيمه والتخطيط لنشر هذه القاذورات بين الشعوب عامة والمسلمين خاصة يمضى على قدم وساق فلا بد من استخدام المسميات الشرعية للاسماء المخففة المنتشره. لا بد من اجتماع ما من قبل علماء المسلمين لتقرير كيفية صد الهجمة والتعامل معها وتقوية الدين في نفوس ابناء المسلمين خاصة بعد ان اعلنت كبرى شركات انتاج افلام الصغار انها ستجعل من نصف انتاجها يشير ويتحدث عن هذه النوعية المذمومة ولا حول ولا قوة الا بالله.

    إعجاب

    1. سلم فاك على النقاله..شيء مقزز جدا…المفروض المجتمع يكون له دور فعال من ناحيتهم.
      1/تحقيرهم أمام الناس
      2/عدم التعامل معهم وتجاهلهم وكأنهم ليسوا من البشر
      3/إبلاغ السلطات للقبض عليهم

      إعجاب

  3. جزاك الله خيرا ما أحوجنا لأقلام صادقة تعيد الحقائق إلى نصابها شكراً جزيلاً لك على هذا المقال الذي يعيد الغيرة على مجتمعاتنا.

    إعجاب

  4. المخانيث = مثليين
    الخمر = مشروبات روحيه
    الغناء = فن
    الرشوه = هديه
    تغيير الدين = حريه شخصيه
    المييسر = حظ
    الربا = فؤايد
    وووووووالخ ) اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا.

    إعجاب

  5. صح الله لسانك
    هذا الكلام وغير هذا فلا ….. ان اردنا لديننا الحنيف ان يكون هو الدين لا دين غيره ولا مصطلحات يستخدمونها لتمرير افكارهم ومبتغياتهم الرذيلة التي باتت لا تخفى على احد . ولكن هناك مشكلة فينا نحن كمجتمع عربي اسلامي محافظ عندما تتكلم بصريح العبارة في حالة من النصح لاحدا ما او لمجتمع توضح فيه تلك العبارات تقوم عليك القيامة وتصبح انت الشخص المنبوذ لاستخدامك تلك العبارات وهي الاساس في الكلام ليستوعب الجيل الناءم في سبات التقدم التكنلوجي على حساب ديننا وعروبتنا.
    الكلام يطول ويطول …

    إعجاب

    1. ‏السلام عليكم ورحمة الله
      أخوي تربت يداك لا تقال في هذا الموضوع
      أرجو أن تعمل بحث بسيط في الإنترنت عن معنى تربت يداك وشكرا

      إعجاب

    2. 🤔

      في لسان العرب يقال تربت يداه وهو دعاء أي لا أصابه خيراً.
      وفي الحديث تربت يداك يقول أبو عبيد أن قولنا للرجل تربت يداك معناها أصابك الفقر أو ترب وافتقر

      إعجاب

  6. تسلم ايدك اخي الكريم. . . الله يحفظك و يحفظ بلادنا و بلاد المسلمين من كيد الكائدين و كيد الفجار . . آمين يارب العالمين آمين

    إعجاب

  7. كفيت ووفيت وأوجزت وأبدعت
    يسلم قلمك وتسلم يمينك أخي الكريم
    نسأل الله أن يهدي ضال المسلمين
    لاحول ولا قوة إلا بالله

    إعجاب

    1. بيض الله وجهك وجعل ماقدمت وبينت في موازين حسناتك نفع الله بك وبعلمك في نفع الناس وارشادهم

      إعجاب

  8. يعطيك العافيه على الوقوف ضد المنكر ولو بكلمه …. فاسأل الله ان ينجينا مما يفعل الظالمون ويكفين شر عقوبته بسبب هاولاء المخانيث اكرمكم الله وان لا تحل علينا لعنة قوم لوط الله يكفين شر ماسيجلبونه لانا من سخط اللهي

    إعجاب

  9. شكرا لك على طرح هذا الموضوع وفعلا جاء في وقته فلا بد من الوعي لأن هذا القبح بدأ ينتشر في أوروبا من غير حياء واعلامهم ارتفعت فوق الفنادق والابسه. لم تكمن هذه الظاهرة تشاهد في الأعوام السابقة
    كثر الله من امثالك واتمنى من الجميع تسليط الضوء وتثقيف المجتمع قبل أن تهاجمنا هذه الظاهرة عل حين غرة

    إعجاب

  10. مسؤولية الابوين باتت على المحك بشكل اكبر واتحاد المثقفين باتت مسؤوليتهم اكبر تجاه المجتمع ليتم التحصين ،،
    رب احفظنا وذرياتنا من كل سوء انك خير حافظا وانت ارحم الراحمين.

    إعجاب

  11. لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم نتمنى من كل الحكومات إعدام كل من تلبس بهذا العمل ولم يكن الله ليغفر لهم وأرسل عليهم حجارة مسومه لكل مخنث ورفع الله قريتهم الظالم أهلها وقلبها رأسا على عقب ونجى نبي الله لوط. ولكن لا اعلم لماذا هذا التساهل مع هؤلاء المخانث. الا يعلم الحكام انهم محاسبون أمام الله وقد يشملهم عذاب الله .

    إعجاب

  12. احسنت، بارك الله فيك، مقال جريء في الوقت المناسب يضع النقاط على الحروف ويسمي الأشياء بمسمياتها الحقيقية حتى لا يتم تخفيف المحرمات بالتلاعب بالمسميات، نأمل من بقية الكتاب والعلماء والخطباء التنبيه لهذه الأمور.

    إعجاب

  13. جزاك الله خير

    حسبنا الله ونعم الوكيل
    أتوقع والله أعلم أن ما يجري الآن ويتم تصديره من تلك المجتمعات المنحلة هو مقدمات سقوطها وانكسارها بحول الله .. فليس لمثل هذه المجتمعات الساقطة أن تقود إلا إلى الهاوية.

    إعجاب

  14. كلمة “المخانيث” ليست عربية فضلاً عن أن تكون مصطلحاً شرعياً، لكن الفكرة المذكورة في المقالة صحيحة.

    العرب لم يكونوا يعرفون هذه الفعلة، فلم يكن عندهم مصطلح يعبّرون به عن هذه الجريمة، حتى أن خالد بن الوليد وجد رجلاً يعمل هذه الفعلة فكتب للصحابة “إن ها هنا رجل يُؤتى كما تُؤتى النساء” لم يجد كلمة في قاموس العرب يعبّر بها، واتفق الصحابة على قتل الرجل. . الله تعالى سماها “الفاحشة” في كتابه، وفي السنّة جاء ذكر “اللوطية” في حديث. فهي فاحشة أو لوطية أو عمل قوم لوط.

    إعجاب

  15. بارك الله فيك أخي وجعل ماكتبته فى موازين حسناتك نعم نحتاج مثل هذه الاقلام النيره التي تكتب بلسان كل مسلم نسال الله ان يحمي بلادنا وشبابنا من كل من به شر وان يهلكه عاجل غير اجل

    إعجاب

  16. أحسنت بارك الله فيك وقول للحق واضح في تسمية الحالات المنكرة بأسمائها الصريحة فلا مجاملة لمن يزينون المنكر في مجتمعات المسلمين. وفقك الله وحفظك

    إعجاب

  17. توضيح: 🔴المخانيث ليست التسمية الشرعية للمثليين..التسمية الشرعية للمثليين في هذا العصر هي اللوطيين.. لأنهم شبه قوم لوط عليه السلام
    أما المخنث والمخنثين هم من يتشبه بالنساء بالتكسر والتغنج..وطريقة كلامه وتزينه،ولا له رغبة في النساء ولا يلاط به.
    ففي الحديث”لَعَنَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ المُخَنَّثِينَ مِنَ الرِّجَالِ، والمُتَرَجِّلَاتِ مِنَ النِّسَاءِ، وقَالَ: أخْرِجُوهُمْ مِن بُيُوتِكُمْ قَالَ: فأخْرَجَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فُلَانًا، وأَخْرَجَ عُمَرُ فُلَانًا” لأنهم كانوا يدخلون البيوت ويأمنونهم الناس على النساء لأن ليس لهؤلاء المخنثين حاجة بالنساء ولايلتفتون لهن
    ولو كان المقصود به اللواط لرجمهم النبي صلى الله عليه وسلم.وفي الحديث الآخر قالت ام سلمة رضي الله عنها:” دَخَلَ عَلَيَّ النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ وعِندِي مُخَنَّثٌ، فَسَمِعْتُهُ يقولُ لِعَبْدِ اللَّهِ بنِ أبِي أُمَيَّةَ: يا عَبْدَ اللَّهِ، أرَأَيْتَ إنْ فَتَحَ اللَّهُ عَلَيْكُمُ الطَّائِفَ غَدًا، فَعَلَيْكَ بابْنَةِ غَيْلَانَ؛ فإنَّهَا تُقْبِلُ بأَرْبَعٍ، وتُدْبِرُ بثَمَانٍ، وقالَ النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: لا يَدْخُلَنَّ هَؤُلَاءِ عَلَيْكُنَّ”لما علم النبي صلى الله عليه وسلم أن هذا المخنث يعرف يصف النساء.
    وقال بن تيمية رحمه الله:(الأشاعرة مخانيث المعتزلة)..”أي انهم يتشبهون بهم..في العقائد المنحرفة.
    فالمخانيث من يتشبه بطبائع النساء وليس له حاجة بهن..
    لذلك لعن النبي المتشبيهين بالنساء من الرجال والمتشبهات من النساء بالرجال.
    وهناك قسم من الرجال ليس بذكر ولا أنثى وهذا يسمى الخنثى المشكل وهو الذي لاذكر ولا انثى وله عضوين ولايدرى أيهم الأساس.ولم يتبين أمره. وهذا له موضوعه بالفقه الإسلامي وعلم الفرائض،ولا يدخل بالمخانيث،الذي ذكرت.
    ولا اللوطيين الذي يسمونهم المثليين فهناك خلط واضح وسوء فهم في هذه المسميات الثلاث
    . والله الموفق مع تحيات :أبومحمد.
    ١٤٤٣/١١/٢٩ هجرية

    إعجاب

  18. المشكلة والطامةالكبرى ان هذه المنكرات مدرجة ضمن اتفاقية سيداو اللعينة التي وقع عليها كثير من الدول التي تدعي انها (اسلامية) ولكن يجب على (الشعوب)المسلمة محاربة هذه المفاسد باعتبار انها المعنية بالدرجة الاولى وتأثيرها على الشعوب انفسهم وليس على الحكومات المتخاذلة والخائنة لشعوبها ..

    إعجاب

  19. بيض الله وجهك فعلا لما سميت الامور باسمائها تجد النفس تنفر نفورا شديدا تابع يابطل

    إعجاب

  20. أجدت الوصف وأخرجت كرباج جلدهم .. اشبعهم جلدا لاتأخذك بهم شفقة ايها الحاكم .. عليك بهم وأحرص على أن لاتخرج روائحهم الكريهة فتزكم انوفنا .. وفقك الله

    إعجاب

  21. لا حول ولا قوة إلا بالله ،، حسبي الله ونعم الوكيل
    لا عدمناك وجزاك الله خيرا ،، قد اصبت عين الحقيقة المؤلمة التى نراها كل يوم في دولنا العربية والإسلامية وكل الخوف من تفشيها في دولتنا المباركة .
    لمتابعة الأحداث نرى ما جاء في حديث رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ( بدأ الإسلام غريبا وسوف يعود غريبًا
    اللهم ثبتني وثبت اهلي والمسلمين على دينك يوم تنحدر الأمم للهاويه

    إعجاب

  22. احب اصحح معلومة وهي ان الناس سابقا يصف اللوطي بالخنيث فاصبحنا نرى هذا الوصف انه ابشع واقذر الاوصاف
    والا فهو في الاصل يصف الرجل الذي لديه الة الذكورة والانوثة فيوصف اختصارا الخنثى والمخنث وله احكام فقهية خاصة في بعض الاحكام الشرعية تناولها العلماء
    وقد قيل في العامية خنثى ما تدري ذكر او انثى
    ويطلق ايضا على التميع مقلد النساء
    اما من ياتي الرجال من دون النساء فيسمى لوطي نسبة الى قوم لوط

    إعجاب

    1. أخي الغالي
      الخنيث أو المخنث يختلف جذرياً عن الخنثى المشكل فلعله أشكل عليك والتبس

      إعجاب

      1. كلها مشتقة من (خنث) فـ خنث صيغة المبالغة فيه خنيث وهو الرجل الذي يفعل فعل النساء في التكسر والمياعة والخنثى مؤنث لـ خنث وهو الذي لديه آلة الذكر والأنثى

        إعجاب

  23. شكر الله لك مقالك الطيب الجريء
    كم نحن بحاجة لمثل هذا الطرح الرائع

    إعجاب

  24. نعم لقد اوجزت ويبقى دور المجتمع في نبذ هذه الفئه وعدم تقبلها جملةً وتفصيلا وايضاً الحد من توسعهم بأفكارهم السافله ولنكن جميعاً ضد اي تقبل من هذه الجماعات الفاسده.

    إعجاب

  25. مسمى [المخانيث] اسم لا يطابق فئة [اللوطيين]
    موضوع مهم وقوي وحبذا نشر فحواه بين الناس في مجتمعاتنا .
    ولكن رأي العلماء ان تسميتها الصحيحة هي (اللواط) كمسمى لفعل هذه الفاحشة و(اللوطي) كمسمى لفاعل لهذه الفاحشة
    و(لوطيين) كمسمى للاشخاص الذين يفعلون هذه الفاحشة
    واما المخنث هو الذي يتشبه بالنساء باي طريقة مهما صغرت او كبرت
    ومعلوم ذلك عند العلماء

    إعجاب

  26. المخنثون نوع من أنواع الشواذ
    فالشواذ تشمل المخنثين والمترجلات وغيرها من أنواع الشذوذ الجنسي والذي يرمزون له
    LGBTAQ+

    فكل حرف من هذه الحروف يسوّق لنوع من انواع الشذوذ
    وإضافة علامة + يشير لوجود أنواع أخرى لم يسعهم إحصاؤها ويفتح الأفق لمخيلتهم الفاجرة لإضافة أنواع أخرى في المستقبل كما تم إضافة العلاقة مع البهائم.

    إعجاب

  27. بارك الله في صاحب المقاله الذي اشار الى مساله مهمه في حياة مجتمعنا الاسلامي الذي يدعو الى الفضيله والاخلاق الحميدة واتباع سنة الله ورسوله .ولا شك الحملات المسعوره على ديننا الاسلامي الحنيف نهج يدعو الى تغيير مفاهيمنا الاسلاميه كي يستطيعو تدميره والسيطرة على نهجنا الثقافي الاصيل .لذا نشيد بكل علماؤنا وفقهاؤنا عدم التوقف والاستسلام لما هو يجري من محاولات النيل من الاسلام والمسلمين .يجب على الوالدين الوصايه الاسلاميه على ابناؤهم منذ الصغر وتعليمهم وكذلك المدارس التربويه في نشر الثقافه الاسلاميه وان يستخدم الاعلام الشريف فيما يحض على المفاهيم الاسلاميه الصحيحه فكلنا مسؤولين عن هذا الامر والله ولي التوفيق ويحفظ الاسلام والمسلمين من كل دسيسه ومؤامره خبيثه.

    إعجاب

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s